سلسلة خُرافة عُمر الكون وحجمه ( كيف مكر الله بالملاحدة )..الجزء الأول

حوالي العام 1982 قام الفيزيائي الفرنسي آلين أسبكت Alain Aspect بتجربة لم يهتم لها الفيزيائيون في ذلك الوقت لكن تبين فيما بعد أنها ربما تغير أسس معرفتنا بالكون إلى الأبد حيث لاحظ آلين أسبكت وفريقه أن الجزيئات تحت الذرية مثل الألكترونات تستطيع لحظيا أن تتواصل فيما بينها بغض النظر عن المسافات الفاصلة بينها هل هي عشرة أمتار أو عشر سنوات ضوئية أي أن المعلومة تسافر أسرع من الضوء …. أسرع بكثير بل سرعتها آنية لحظية ..لكن هذا مستحيل … مستحيل بجميع الأحوال فطبقا للنظرية النسبية العامة لأينشتاين يستحيل كسر حاجز سرعة الضوء
http://en.wikipedia.org/wiki/Alain_Aspect

 

 

يقول الفيزيائي بازيل هيلي Basil Hiley بجامعة لندن إننا بعد أبحاث أسبكت علينا أن نكون مستعدين لمفاجآت كبرى بخصوص نظرتنا للحقيقة ..
http://www.facebook.com/pages/Prof-Basil-Hiley/148911471833555

وبالفعل فبعد اطلاع الفيزيائي الشهير ديفيد بوهم David Bohm التلميذ النجيب والرفيق الملاصق لألبرت أينشتاين وأحد أشهرعلماء ميكانيكا الكم في العالم بعد اطلاعه على أبحاث آلين أسبكت أثبت أنه من خلال ميكانيكا الكم نستطيع أن نتأكد أننا مُحاطون بهولوغرام كوني مدهش وعملاق من خلاله فحسب تستطيع الجُزيئات تحت الذرية أن تتواصل فيما بينها لحظيـا وآنيـا
a gigantic and splendidly detailed hologram.
مجموعتنا الشمسية مُحاطة بهولوغرام كوني عملاق … المجرات حولنا مجرد هولوغرام …!!
لقد اكتشف العلم أخيرا أن هناك عمق أبعد من الحقيقة لم يُسمح للجنس البشري بالإطلاع عليه – الكلام لديفيد بوهم -..!!
there is a deeper level of reality we are not privy to
http://en.wikipedia.org/wiki/David_Bohm
http://www.spaceandmotion.com/Physics-David-Bohm-Holographic-Universe.htm

حديثا قام الفيزيائي رافائيل بوزو raphael bousso بجامعة ستافورد بطرح فكرته المدهشة والتي تعتبر الأفلاك والمجرات الأخرى أشبه ما يكون بظلال لمجرتنا وما داخل مجرتنا أشبه ما يكون بظلال لمجموعتنا الشمسية ….
http://www.cosmolearning.com/videos/raphael-bousso-the-world-as-a-hologram/

لكن بداية ما هو الهولوغرام ؟؟ الهولوغرام هو صورة ليزرية ثلاثية الأبعاد مجرد صورة شبحية … ولكي تصنع هولوغراما لمُجسم عليك أولا أن تُمرر شعاع من الليزر نحو المُجسم ثم يأتي شُعاع آخر ليخترق الضوء المنعكس من المجسم وفي مكان تداخل الشُعاعين يتم التقاط الصورة وبمجرد تسليط شعاع ليزر ثالث على الصورة المُلتقطة يتكون لدينا صورة طبق الأصل من المجسم الأول لكنها صورة نورانية إشعاعية ثلاثية الأبعاد مطابقة للمجسم الأول هذه الصورة هي الهولوغرام … لكن هذا ليس كل ما في الأمر فالمدهش في الهولوغرام أنك مثلا لو صنعت هولوغرام لوردة ما ثم قطعت الصورة الهولوغرامية إلى نصفين وقمت بتسليط الليزر على أي من النصفين فإنه سيعطي الصورة كاملة ولو قسمناها مرة أخرى للربع أو الثمن فستظل القصاصة الصغيرة من الصورة مهما صغرت محتفظة بالمعلومة الكلية عن الصورة كاملة وتستطيع استحضارها بمجرد تسليط الليزر عليها

لكن هل الأفلاك والمجرات التي يرصدها الفلكيون منذ فجر التاريخ هي مجرد هولوغرام عملاق ؟؟؟ مجرد شبح كاذب ؟؟هل النجوم العملاقة في جو السماء لا تعدو أن تكون مصابيح ؟؟

كان ستيفن هاوكنج الفيزيائي الأشهر قد طرح منذ زمن أطروحة تقول أن المعلومات التي تصل إلى الثقب الاسود ستفنى للأبد عندما يتبخر الثقب الأسود وأكد ذلك بمعادلاته الرياضية … لكن هذا مستحيل … ثم إنه يناقض القانون الثاني للديناميكا الحرارية والتي تعني زيادة الإنتروبي وطبقا لذلك فقد ظهرت معضلة المعلومات التي تصل إلى الثقوب السوداء
http://en.wikipedia.org/wiki/Black_hole_information_paradox

قام العالمان الكبيران جيرالد هوفت Gerard’t Hooft وليونارد سسكيند Leonard Susskindبدراسة أبحاث ومعادلات ستيفن هاوكنج
http://en.wikipedia.org/wiki/Gerard_’t_Hooft
http://en.wikipedia.org/wiki/Leonard_Susskind
وبعد دراسة استمرت 28 سنة خرج ليونارد سسكايند العالِم الأبرز حاليا في ميكانيكا الكم بمفاجأته الكبري لقد أثبت المبدأ الهولوغرامي في كل ما يسود حولنا من مجرات
وليس هذا فحسب بل وأعلن الحرب على ستيفن هاوكنج وأصدر كتابه الشهير عام 2008 عنوانه ( حرب الثقب الأسود معركتي مع ستيفن هاوكنج من أجل جعل العالم أكثر أمانا مع ميكانيكا الكم ) … لقد كان الحل الذي اكتشفه ليونارد سوسكيند هو المبدأ الهولوغرامي
http://en.wikipedia.org/wiki/Holographic_principle


كتاب حرب الثقب الأسود معركتي مع ستيفن هاوكنج من أجل جعل العالم أكثر أمانا مع ميكانيكا الكم

لقد أخطأ هاوكنج حتما في زاوية ما، وإلاّ فإن المبادئ الأساسية في الفيزياء كانت معرضة كلها للسقوط
لقد أفرز المبدأ الهولوغرامي الحل المدهش والعجيب لمعضلة ستيفن هاوكنج
بعدها اعترف هاوكنج أنه كان على خطأ .. وقال ليونارد سوسكيند أنه مقتنع أن المبدأ الهولوغرافي هو مبدأ جوهري للقوانين التي تحكم الكون .

*ليونارد سسكايند هو أبو نظرية الأوتار الفائقة وأستاذ الفيزياء النظرية بجامعة ستافورد … كان مُلحدا وله كتاب (وهم التصميم الذكي ) صدر عام2005 لكن بعد أبحاثه الأخيرة أعترف أنه يستحيل أن ينشأ الكون إلا من خلال تصميم ذكي وتَرك سسكايند الإلحاد جانبـا وهو مدافع شرس الآن عن أنه لابد لهذا الكون من خالق ( فبداهة يستحيل أن ينشأ الهولوغرام الكوني من تطور أو انفجار كبير أو صدفة )
http://www.youtube.com/watch?v=dnuxCZrtxq4

الهولوغرام الكوني وأن المجرات حولنـا مجرد هولوغرام مدهش وبديع هذه الفكرة أيضا تحل المشكلة القديمة التي طرحها ستيفن هاوكنج في أحد كتبه والتي تقول أن الأرض علميا من خلال بعض التجارب الفيزيائية البسيطة هي مركز الكون .. لكن هذا لا يتسق بالمرة مع المشاهدات التلسكوبية المتتابعة والتي تبين الأرض حبة رمل في صحراء الكون قال ستيفن هاوكنج في كتابه تاريخ أكثر إيجازا للزمن ص68 :- ( الكون متماثل بالفعل في كل الإتجاهات تقريبا بشرط ملاحظته على المستوى الأكبر بالنسبة للمسافات بين المجرات وعندما يتم توجيه مجسات دقيقة إلى الكون في أي اتجاه في أي يوم من أيام السنه فإنك ستحصل على نفس مستوى الضجيج مع العلم انه بدوران الأرض حول الشمس فإن اتجاه المجسات يخترق كل زوايا الكون وبالفعل فقد حصل العالمان بنزياس وويلسون على جائزة نوبل للفيزياء في تجربة تطبيقية مماثلة وهو تجربة إثبات الأشعة الميكروية الناتجة عن ابتعاد كل المجرات عنا بنفس مستوى الإزاحة في جميع الإتجاهات بالنسبة للمسافات بين المجرات .. وللوهلة الأولى فإن كل هذه الدلائل على أن العالم يبدو متماثلا في جميع الاتجاهات قد تؤدي إلى فكرة أن موقعنا في العالم له مزية خاصة وعلى وجه الخصوص قد يبدو أننا في مركز العالم إذا اكتشفنا أن كل المجرات تتحرك مبتعدة عنا لكن هذه الفرضية لا يمكن اثباتها أو نفيها .) انتهى كلامه

في يونيو من عام 2008 أرسل كريج هوجان Craig Hogan العالم المتخصص بمفاعل فرمي لاب الشهير أرسل تبنؤ علمي إلى مفاعل جيو600 الألماني GEO600 هذا التنبؤ العلمي يقول أنه إذا كان الهولوغرام حقيقة علمية فسوف نكتشف مع الوقت هروب جزيئات الجاذبية من كوننا المادي وسيصحب ذلك حدوث ضوضاء وتلألأ ليزري مدهش
http://en.wikipedia.org/wiki/Craig_Hogan
وهذا ما حدث بالفعل ففي 15 يناير 2009 ذكرت مجلة النيو سينتست الأمريكية المتخصصة خبرا خطيرا مفاده أن جلبة وضوضاء حدثت داخل مفاعل جيو600أثناء هروب جزيئات الجاذبية خارج كوننا المادي المعروف وصرح كاريج هوجان أن هذا الحدث يؤكد على المبدأ الهولوغرامي لقد صار الهولوغرام ذو سند علمي محترم وأن كوننا محاط بالهولوغرام والأفلاك حولنا هولوغرام عملاق …
http://www.youtube.com/watch?v=hMLVjFrtq6Q

*مفاعل جيو600 بألمانيا هو الإبن الأصغر لمفاعل سيرن العملاق والأخ التوأم لمفاعل فرميلاب
بأمريكا .. ومفاعل جيو600 صُمم خصيصا لدرسة موجات الجاذبية وأين تختفي جزيئات الجاذبية ودراسة الجزيئات تحت الذرية
http://en.wikipedia.org/wiki/GEO_600

لكن هل الأفلاك والمجرات التي يرصدها الفلكيون منذ فجر التاريخ هي مجرد هولوغرام عملاق ؟؟؟ مجرد شبح كاذب ؟؟هل النجوم العملاقة لا تعدو أن تكون مصابيح في جو السماء كما أخبر القرآن منذ أكثر من ألف وأربعمائة سنة ؟؟هل فعلا الأرض تتَسع لملايين النجوم الهولوغرامية ؟؟؟؟

لكن يبقى السؤال الأهم هل التطور أو الإنفجار الكبير أو الصدفة يمكن أن تُُنتج هولوغراما ؟ بداهة هذا مستحيل فالهولوغرام نشأ نتيجة تصميم مُسبق من قدير عليم قرر إخراجه بالصورة المُتلقاة على عدسات عيوننا وتلسكوباتنا ؟؟؟ قرر جعل السماء مُزينة بمصابيح النجوم التي لا تعدو أن تكون هولوغرامات مدهشة لكون أكثر دهشة غاية في السحر والروعة !!

-2-

الوعي ليس مادي إطلاقا …. الوعي كيان مستقل عن الجسد الإنساني … الوعي لا يعرف الحبس داخل جدران المادية … هل يسافر الوعي بعد موت الإنسان وأين يذهب بالضبط ؟؟
هذه النقاط المدهشة طرحها الأستاذ بجامعة جورج تاون وعالِم الأعصاب الدماغية الشهير كارل بريبرام Karl Pribram قبل أن يؤسس لنظريته الشهيرة والتي تقول أن الوعي والإدراك الإنساني لا علاقة لهما بالمادة وتحكمهما قوانين الهولوغرام بعيدا عن قوانين المادة وحواجزها .. ومن خلال الهولوغرام الإدراكي تُسـافر المعلومة آنيـا ولحظيـا وتتواصل عوالم الوعي لحظيـا وهذا ما يفسـر الأحلام والتخاطر عن بعد وغيرهـا ..!!
http://en.wikipedia.org/wiki/Karl_H._Pribram
http://www.youtube.com/watch?v=vHpTYs6GJhQ

وإذا ما قمنا بتحليل المخ، فسنجد أنه لا يوجد به إلا دهون وبروتينات، وهذه المكونات نفسها توجد في كثير من الأعضاء الحيّة الأخرى، أي أنه لا يوجد في قطعة اللحم التي نطلق عليها المخ ما يجعلنا نرى صورا مختلفة، أو يشكل لدينا الوعي يقول ر. ل. جريجوري (R.L. Gregory) :- ( يجب أن نتجنب الإغراء الذي يقودنا إلى القول بأن العين تكوّن الصور داخل المخ. ووجود صورة في المخ يتطلب ما يشبه العين الداخلية لرؤيته، مما يتطلب عينا أخرى لرؤية الصورة. وهكذا دواليك… عدد لا نهائي من الأعين والصور، مما يجعل الأمر يبدو سخيفا للغاية .)
R.L.Gregory, Eye and Brain: The Psychology of Seeing, Oxford University Press Inc. New York, 1990, p.9

يرى جون إكلز John Eccles الحائز على جائزة نوبل في فسيولوجيا الأعضاء أن عالمنا ليس عالم واحد كما يتمنى الماديون بل صراحة هناك 3 عوالم …
العالم الأول :- وهو عالم المادة وفيه نقبع نحن بأجسادنا وحواسنا وشهواتنا وكل ما هو مادي حولنا وهو العالم الوحيد الذي يؤمن به الماديون – والكلام لجون إكلز –
العالم الثاني :- هو عالم مستقل تماما عن عالمنا المادي ولا يخضع لقوانين المادة وهو عالم الوعي ويحتوي هذا العالم الموجود حقيقة على الإدراك والتفكير والأحلام والنيـة والتخمين والقصد وهو عالم غير مادي إطلاقا وله قوانينه المُستقلة …
العالم الثالث :- وهو الجدار الذي يصل بين العالمين الأول والثاني
http://en.wikipedia.org/wiki/John_Eccles_(neurophysiologist

لقد تعلمنا في المدارس أن هناك مركز للذاكرة في الدماغ ومركز للوعي والإدراك لكن أثبتت التجارب خطأ ذلك فقد تبين أنه لا يوجد مركز للذاكرة أو مركز للوعي وهذه كانت مجرد أخطاء علمية وفي تجربة الفئران الشهيرة مثلا تم تدريب الفأر على ممارسة مهارات خاصة معينة وبمجرد إتقانها يتم قطع جزء من مخ الفأر في كل مرة ولكن الفأر أبدا لم يفقد ذاكرته أو استيعابه لمهارته التي تعلمها مسبقا بغض النظر عن الجزء المقطوع من مخه
إن إدراكنا ووعينا هو هولوغرام منفصل عنا تماما والكلام لكارل بريبرام
وبهذه الطريقة وحدها نستطيع تفسير أصعب الألغاز التي توقف أمامها العلم حائرا لقرون طويلة مثل لغز التخاطر عن بعد والإسترجاع وغيرها
http://en.wikipedia.org/wiki/Telepathy

وكما يقول العالم ستانيسلاف جروف Stanislav Grof فإنك على مستوى الهولوغرام تستطيع استيعاب كل مباحث الباراسكيولوجي والتخاطر ولحظات الإقتراب من الموت والإسترجاع
http://en.wikipedia.org/wiki/Stanislav_Grof

في كتابه هبات من المجهول قرر البيولوجي ليل واتسون Lyall Watson أنه من خلال الهولوغرام الإداركي نستطيع أن نعترف بوجود السحر بل وبتأثير السحر على الإنسان ففي رحلته لأندونيسيا رأى الكثير من السحرة وكيف أنهم يسحرون أعين الناس واعترف أن هذا موجود لكن العلم كابر كثيرا
http://en.wikipedia.org/wiki/Lyall_Watson


كتاب هبات من المجهول

من خلال الهولوغرام الإدراكي نعرف أن هناك عالم النية والتي يستطيع كل منا أن يصنع داخلها أعظم البطولات وأحقر الذنوب دون أن يتغير من العالم المادي شيء … النية مخلوق خُلق خلقا مباشرا مِن قِبل قدير عليم لم تتطور على النموذج الدارويني ولم تتغذى من ثقافات القرون الأولى بل نشأت خلقا مباشرا

بل والمدهش في طريقة تفكير الإنسان أن كل معلومة تصل للإنسان آنيا يتم تحليلها وربطها بما له علاقة بها مما يستقر في وعيه وكل جزء من المعلومة المتلقاه مسبقا يعطي فيما بعد المعلومة كاملة في طريقة تفكير هولوغرامية مدهشة …….فالإنهيار الجليدي يظهر أمام الإنسان على شكل صور وإضاءات وأصوات كلها باهتة وذات أطوال موجية مُحددة سلفا لكن الإنسان وفي سرعة آنية يستطيع تفسير ما يحدث أمامه وإدراكه والربط بين الحدث وموقعه منه ومدى تأثيره كل هذا في سرعة آنية لا علاقة لها بقواعد الفيزياء النظرية أو الرياضيات .

يستطيع الإنسان تحديد مصدر الصوت دون تحريك رأسه حتى ولو كانت أذن واحدة تعمل وهذا مستحيل ماديا لأنه لا توجد خاصية داخل أذن أو دماغ الإنسان لمثل هذا الأمر لكن الإنسان يلتفت فورا نحو مصدر الصوت وهذا من الخصائص الهولوغرامية للدماغ كما يقول الدكتور هوجو زوكاريلي Hugo Zucarelli ..
http://en.wikipedia.org/wiki/Holophonics

يستطيع الإنسان استيعاب وجود عدد لا نهائي من الأعداد الأولية ويعلم أنه ما زالت هناك أعداد لم تُكتشف بعد مع أن هذا مستحيل ماديا لأن اللانهائية هذا أمر لا يفرضه إلا العقل ( الوعي الإنساني ) ولو كان الوعي ماديا لما عرف باللانهاية ولما استوعبها لو شُرحت له ألف سنة ….هذا التصور المدهش للهولوغرام الإدراكي للإنسان لم ينشأ بداهة بالصيغة الداورينية السخيفة والوعي المستقل تماما عن الإنسان لم ينشأ بداهة عن تطور أو ترابط جزيئات في مستنقع ما في بدء الطبيعة بل هو خلق مبهر وكينونة مدهشة لا يعلم كنهها إلا الله ..!!

ولا يسعني في نهاية الجزء الأول من السلسلة إلا أن أقول كما يقول ويعترف أشهر الفلاسفة الملحدين في القرن العشرين برتراند راسل حين قال :- ( العلم لا يمكن أن يُدرك حقيقة العالم أو يعرفها .) The History of Thought p.447
وكما يقول الإمام على رضي الله عنه الناس نيام فإذا ماتوا انتبهوا
وعز من قائل
يَعْلَمُونَ ظَاهِرًا مِنَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ عَنِ الْآَخِرَةِ هُمْ غَافِلُونَ (7)سورة الروم

ملحوظة صغيرة :- نقض لبرهان باركلي الشهير
لا يجوز إنكار وجود المادة بالجُملة .. فهذا بداهةَ لم يقل به علم ولا دين .. وليس من إنجازات العلم المادي وليس من مأثورات الأديان .. وحتى الهولوغرام مجرد انعكاس وظل للمادة وهو في جوهره كينونة مستقلة وله حجم ووزن وثِقل ويمتص جزيئـات الجاذبية باستمرار .. وهو البُعد الخامس عند كثير من العلماء الفيزيائيين المعاصرين .. فالمادة موجودة والله خالق العالم المادي وعلم آدم الأسماء كلها ولم يُعلمه سبحانه أسماء خيالات … والله خلق العالم ورأى أنه حسن كما في بدايات سفر التكوين في مرويات بني اسرائيل ..فالعالم المادي موجود بداهة .. لكن إنجازات العلم المادي هي التي باعتراف العلم المادي تتحول في لحظة وبمعادلة رياضية رصينة إلى خيالات ويعود الإنسان ليكتشف أنه في مركز الكون وأن الطبيعة كلها سُخرت له وأنه خُلق لقيمه لا يمكنه أن يهرب منها .. وأن الإلحاد كان أكبر مُصيبة اُبتلي بها من ألحد وربما يرديه إلحاده في نار جهنم أبدا

وإلى اللقاء إن شاء الله تعالى مع الجزء الثاني من سلسلة خرافة عُمر الكون وحجمه ..!!


 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s